** دار العفاف **
السلام عليكم ورحمة الله...
حياااااك الله في منتدانا دار العفاف
..أتمنى أن تستفيد/ي وتفيد/ي غيرك...
نفعك الله ونفع بك..
..إذا أردت مشاركتنا أو تصفح المنتدى فبادر/ي بالتسجيل أو التعريف بنفسك إن كنت مسجل/ة
أنرتم منتدانا يا غوالي .. رعاكم الله ..

مديرة الدار ..
أ-عفاف عبد الحليم


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولأخبار الدار
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
المواضيع الأخيرة
» زاد الأخره
الأحد فبراير 10, 2013 5:22 am من طرف سمو أميره

» ممكن احلى واروع ترحيب؟!
الخميس أكتوبر 04, 2012 2:20 am من طرف رجاوي الشوق

» ممكن ترحيب
الخميس أكتوبر 04, 2012 2:04 am من طرف رجاوي الشوق

» **حلااا المالتزرس **
الجمعة أغسطس 03, 2012 12:45 pm من طرف رجاوي الشوق

» قصة المسافره التي تبحث عن زوجها
الإثنين يوليو 02, 2012 4:00 am من طرف طارق الغامدي

مساعدة
.. للمساعدة
راسلنا
على هذا الايميل :
dar-alafaf.ahlamontada
@windowslive.com
بالرسائل البريدية فقط ..
التبادل الاعلاني
 

الفردوس تنتظرنا..فسابقوا لها..



شاطر | 
 

 تفاحة القلب ...ترعى بالحب والعطف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شذاالورود
*
*
avatar

عدد المساهمات : 13
نقاطي : 5524
المستوى : 5
تاريخ التسجيل : 07/06/2010

مُساهمةموضوع: تفاحة القلب ...ترعى بالحب والعطف   الجمعة يوليو 02, 2010 11:09 pm

[
i][b]دخل عمرو بن العاص على معاو ية وعنده ابنته عائشة،فقال من هذه ياأمير المؤمنين؟فقال:هذه تفاحة القلب !فقال :انبذها عنك!قال: ولم ؟قال :لأنهن يلدن الأعداء ،ويقربن البعداء،ويورثن الضغائن،فقال:لاتقل ذاك ياعمرو،فوالله مامرّض المرضى ولا ندب الموتى ولا أعان على الأحزان مثلهن،وإنك لواجد خالا قد نفعه بنو أخته
فقال عمرو:ماأعلمك إلا حببتهن إلي.
وقال بعضهم:البنات حسنات، والبنون نعم،والحسنات مثاب عليها،والنعم مسؤول عنها!.
ومن لطيف الشعر في هذا المقام،قول أحدهم:
أحب البنات ،فحب البنات فرض على كل نفس كريمة
لأن شعيبا لأجل البنات أخدمه الله موسى كليمه

ومن قال:إن البنات دائما شرا،والأولاد خير؟ فرب جارية خير من غلام ،ورب غلام قدهلك أهله على يديه!
وكان لأعرابي امرأتان،فولدت إحداهما جارية والأخرى غلاما، وراحت تفاخر ضرتها وتعايرها ،فأقبلت ترقص
ابنتها وتقول:
وما علي أن تكون جارية تغسل رأسي وتكون الفالية
وترفع الساقط من خمارية حتى إذا مابلغت ثمانية
أزرتها بنقبة يمانية أنكحتها مروان أومعاوية
أصهار صدق ومهور غالية
قال:فسمعها مروان فتزوجهاعلى مائة ألف مثقال،وقال إن أمها حقيقة أن لايكذب ظنها ولا يخان عهدها
فقال معاوية:لولا أن مروان سبقنا إليها لأضعفنا لها المهر،ولكن لاتحرم الصلة، فبعث إليها بمائتي ألف درهم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تفاحة القلب ...ترعى بالحب والعطف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
** دار العفاف ** :: أُخرى :: مواد أخرى..-
انتقل الى: